::مديرعام غيل بن يمين يلتقي بالمكتب التنفيذي ويناقش قضايا واحتياجات المديرية        ::صحة المكلا تناقش مع قيادة الصندوق الاجتماعي التدخلات المطلوبة للقضاء على الكوليرا في ميفع حضرموت       ::البنك المركزي اليمني: قرار التعويم هو تصحيح لوضع قائم        ::وزير الداخلية يبحث مع السفير البريطاني التنسيق في مجال مكافحة الإرهاب     

 

مجتمع مدني

إفطار جماعي بجامع سميح بمدينة سيئون

كتب : حضارم نت ـ جمعان دويل 31/05/2017 13:52:24

نظمت شعبة رسالة الخير بجامع سميح بسحيل سيئون مساء يوم أمس الثلاثاء الرابع من رمضان الافطار الجماعي السنوي للأهالي والمرتادين على المسجد و بمساهمة جيران الجامع وبدعم من فاعل خير بحضور جمع غفير من الأهالي بالحي وجيران ومرتادي الجامع .

ويهف الإفطار إلى غرس الروابط الاخوية والمحبة والتراحم والتكاتف بين الجيران ومرتادي الجامع واهالي حي السحيل بشكل عام الذي أسس هذه الفكرة في إقامة سفرة الافطار الجماعي الداعية وخطيب الجامع الشيخ أبو ابراهيم محمد صالح بابحر حفظه الله والتي كان لها الاثر الكبير في لم الشمل لجيران المسجد على مائدة واحدة بعد ان فرقتهم ظروف العمل والحياة طوال احدى عشر شهرا لم يجتمعوا جميعا فيما ندر لارتباطاتهم العملية .

وعبر العديد من الآباء والأهالي من جيران الجامع عن شكرهم وتقديرهم لشباب شعبة رسالة الخير على تنظيمهم وحرصهم على إقامة الافطار الجماعي في ليلة مباركة من ليالي الشهر الكريم الذي من خلاله جمع جيران الجامع على طاولة الخير في شهر الخير بالألفة والمحبة والتآخي الذي يسود بين الجميع كأسرة واحدة داعين الله العلي القدير أن يفرج الكربة ويكشف الغمة وان يسود البلد الامن والاستقرار برحمته ارحم الراحمين .

الجدير بالذكر بأن شعبة رسالة الخير بجامع سميح لها انشطة كثيرة سوى على الصعيد الدعوي والثقافي والعمل الطوعي وتتكون من مجموعة من الشباب حملوا على عاتقهم رسالة الخير منطلقين في اعمالهم الخيرية والانسانية التي ينفذوها طوال العام وتتمثل في تنظيف المساجد زيارة المقعدين والمرضى إضافة نظافة الجامع والساحات المحاطة به وتجهيز الافطار يوميا بالجامع ومشروع إفطار الصائم الجوال المتنقل عبر جولات الشوارع الرئيسية بحي السحيل من قبل مجموعات شبابية تتوزع على الجولات وتقاطع الطرقات قبل آذان المغرب بحوالي عشر دقائق بدعم وتمويل من فاعلي الخير .   

لا تذهب وتتركنا نسعد بإعجابك بصفحتنا على الفيس بوك ... إضغط هنا



التعليقات