::تفريغ 2286 سيارة بميناء المعلا        ::الجيش يعلن مقتل خبير تصنيع متفجرات عراقي وقياديين حوثيين ـ أسماء       ::الجيش يتقدم في مقبنة غرب تعز       ::نجاة قائد اللواء 35 مدرع بتعز من محاولة اغتيال     

 

رياضة

أكبر مسجد بأوروبا وجهة خاصة لجماهير مونديال روسيا

كتب : حضارم نت - كووورة 30/06/2018 15:59:22

يعد مسجد موسكو الكبير أو كما يطلق عليه بالروسية "موسكوفيسكيا سبورنايا متشيت" الوجهة الأبرز للمسلمين من جماهير المونديال بروسيا.

ويعتبر مسجد موسكو الذي يقع بالقرب من الإستاد الأولمبي في قلب العاصمة، هو المسجد الأكبر في أوروبا، حيث يتسع لحوالي 10 آلاف من المصلين، ويتكون من عدة طوابق.

وحل هذا المسجد الضخم مشكلة صلاة عيد الفطر للجماهير العربية بصفة عامة، والسعودية بصفة خاصة، والتي تواجدت أول أيام العيد بالعاصمة موسكو، بكثافة، بعد حضور مباراة الافتتاح التي جمعت بين الأخضر والمنتخب الروسي.

ويشهد المسجد الذي يعد بين 5 مساجد في موسكو، إقبالا غير عادي من معظم الجماهير العربية والمسلمة، إضافة إلى خدمته عدد كبير من المسلمين الروس، وهو ما يظهر جليا خلال صلاة الجمعة بالتحديد، التي يتم إلقاء خطبتها بثلاث لغات، ويحظى المسجد بإجراءات أمنية مشددة.

 

ومن المواقف المهمة التي شهدتها صلاة الجمعة خلال المونديال، هو إشادة إمام المسجد زين الدينوف بسلوك الجماهير السعودية الحضاري، عقب مباراة الأخضر أمام أورجواي.

وخصص الدينوف جزء من الخطبة تناول فيه قيام الجماهير السعودية بتجميع الأكواب والعبوات البلاستيكية والورقية والأكياس، عقب انتهاء اللقاء، لتترك المكان نظيفا كما كان.

وقال إمام المسجد إنه على الرغم من عدم توفيق المنتخبات العربية الأربعة في البطولة، إلا أنها وجماهيرها كانت خير ممثل للشعوب العربية والإسلامية بفضل سلوكها الحضاري.

ويرجع تاريخ بناء المسجد إلى عام 1902 وكان وقتها يسمى مسجد التتر، لكن تم هدمه في 2011، ثم إعادة بنائه مجددا بشكله الحالي، حيث قام الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بافتتاحه عام 2015 ليصبح المسجد الأكبر في كل أوروبا.

ولا يقتصر المسجد على إقامة الصلوات، فقط بل يوجد به متحف إسلامي، تعرض من خلاله نسخ من القرآن الكريم ولوحات إسلامية وقطع من كسوة الكعبة المشرفة وغيرها من المقتنيات.

كما يقدم المسجد خدمات أخرى تتعلق بتوفير الطعام الحلال، وعقد القران والزواج.

لا تذهب وتتركنا نسعد بإعجابك بصفحتنا على الفيس بوك ... إضغط هنا



التعليقات