::برنامج الأغذية العالمي يقدم مساعدة لليمن بقيمة 550 مليون دولار       ::الإرياني يفتتح دورة تدريبية عن الإعلام الحربي لإعلاميي الشرعية       ::الرئيس هادي يجتمع بقيادات عليا في الدولة ويقول إن عدن تتعرض لتحديات أمنية       ::بعد ساعات من اجتماعه بقيادات رفيعة بالدولة.. الرئيس هادي يتوجه إلى المغرب للقاء العاهل السعودي     

 

مجتمع مدني

الطالبة "زهور صلاح" تنال الماجستير من جامعة صنعاء

كتب : حضارم نت - صنعاء - خاص 06/08/2017 15:41:20



نالت الطالبة اليمنية، زهور أحمد محمد سعد صلاح، اليوم الأحد، درجة الماجستير، من جماعة صنعاء في رسالتها الموسومة " انتشار الفطريات المحمولة بالغبار المسببة للحساسية في بعض المباني المختارة في مدينة صنعاء وعوامل المخاطر الصحية".


وكانت الرسالة، تحت إشراف كلاً من الدكاترة أ.م.د محمد فرحان الهلالي ( المشروف الرئيسي) أستاذ الميكروبيولوجي المشارك - قسم علوم الحياة - كلية العلوم - جامعة صنعاء، والدكتور قيس يوسف محمد عبدالله( المشروف المشارك الأول) استاذ الميكروبيولوجي المساعد - قسم علوم الحياة - كلية العلوم - جامعة صنعاء، والدكتور عبدالواسع محمد المخلافي ( المشرف المشارك الثاني) أستاذ الأمراض الجلدية المساعد - كلية الطب والعلوم الصحية - جامعة صنعاء.

وتكونت لجنة المناقشة والحكم من الأساتذة:

أ.م.د محمد فرحان الهلالي - المشرف الرئيسي - أستاذ مشارك بقسم الميكروبيولوجي - كلية العلوم - جامعة صنعاء - رئيساً.

أ.م.د عبدالرحمن حميد - ممتحناً داخلياً - أستاذ مشارك بقسم الميكروبيولوجي - كلية العلوم - جامعة صنعاء - عضواً.

 

أ.م.د محمود أحمد عبدالقادر مغلس - ممتحناً خارجياً - أستاذ مشارك بقسم الأحياء - كلية التربية - جامعة ذمار - عضواً.

وتكمن أهمية الدراسة في أنها درست بيئة الهواء الداخلي المختلفة للمنازل في أربعة اتجاهات في مدينة صنعاء شمالاً و جنوباً و شرقاً و غرباً، و تحديد فطريات الغبار الموجودة في تلك المنازل التي تلعب دوراً كبيراً بالإصابة بأمراض الجهاز التنفسي كالحساسية و الربو .

وهدفت الدراسة إلى دراسة صفة التنوع البيولوجي الفطري لغبار المنزل ، والكشف عن العلاقة بين هذه الفطريات وصحة و سلامة الجهاز المناعي للأشخاص الساكنين في المنازل بمدينة صنعاء.

وأوصت الرسالة على العمل على بلورة و مقاربة المعايير و المقاييس الدولية للملوثات العضوية و غير العضوية الخاصة بسلامة نوعية الهواء لإيجاد معايير و ادلة محليه تساعد على فهم أعمق لمشاكل الجهاز التنفسي في اليمن .

كما أوصت بإقامة محطة ارصاد دائمه رئيسيه داخليه و خارجيه لمراقبة مستويات هذه الملوثات في هواء مدينة صنعاء و المدن اليمنية الأخرى، إضافة الى إصدار التشريعات البيئية التي تساعد على الحد من تدهور نوعية الهواء خاصة في المدن .

لا تذهب وتتركنا نسعد بإعجابك بصفحتنا على الفيس بوك ... إضغط هنا