::الرئيس هادي: ليس بمقدور أحد حكم اليمن بالقوة ولاطريق للسلطة إلا بانتخابات نزيهة       ::الرئيس: على المجتمع الدولي أن يعلم أننا نتعامل مع عصابات ومافيات تتحكم في صنعاء        ::في مذكرة له..مجلس النواب يوجه الحكومة بعدم التعاطي مع المبعوث الأممي       ::مسؤولو الشرعية يكثفون لقاءاتهم الدولية لمواجهة مسرحية "غريفيث" في الحديدة     

 

أخبار محلية

اليماني: إحاطة "غريفيث الأخيرة بمجلس الأمن بعيدةعن أرض الواقع

كتب : حضارم نت - متابعات 16/05/2019 14:45:10

اعتبر وزير الخارجية اليمني خالد اليماني أن خطاب المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث الذي أدلى به أمس أمام مجلس الأمن «لم يأتِ بجديد ولم يكن فيه شيء يُذكر أو لافت عن الوضع الحالي».

وقال لـ«الشرق الأوسط» إن «الدول الغربية هي التي تسير المبعوث الخاص في الملف اليمني كيفما ترى، لذلك فإن ما قاله كان بعيداً عن أرض الواقع وتطرق إلى مواضيع وقضايا جانبية ليست لها صلة بصلب الموضوع».


ورأى أن «هذا يوضح حالة عدم التركيز من المبعوث الخاص في القضية الرئيسية». وأشار إلى أن حكومة بلاده «تعودت مثل هذه الخطابات من المبعوث الخاص، وهكذا كانت طريقته في التعاطي مع الأحداث»، مشدداً على أن «الخطاب خلا من التوضيح والإفصاح عن كثير من الملفات التي كان يجب الإشارة إليها».


وعن حديث غريفيث حول تطوير ميناء الحديدة من قبل الأمم المتحدة، قال اليماني إن «الأمم المتحدة تتصور أنها ستقوم بإدارة الموانئ بدلاً عن المؤسسات الرسمية... وهذا الجانب فيما يخص إدارة الميناء لم يحسم حتى هذه اللحظة لأن قضية السلطات المحلية والأمن المحلي ستجري مناقشتها في المرحلة المقبلة حسب (اتفاق استوكهولم)».

وعما نقل عن تسلم حرس الحدود للموانئ، قال: «لا يوجد أي شيء رسمي وصل إلى الحكومة الشرعية من المنظمة الدولية يفيد بأن الميليشيات الانقلابية سلمت الميناء، أو أن الميليشيات ملتزمة باتفاق الحديدة، والوضع في هذا الجانب ما زال غير واضح».

وتشدد الحكومة اليمنية على أن الآلية الثلاثية في لجنة تنسيق إعادة الانتشار في الحديدة «تعني أن الجميع، الحكومة اليمنية والأمم المتحدة والحوثيين، يجب أن يتحققوا من أي عملية انسحاب».


ويبدو أن كلمة غريفيث لم تُرضِ يمنيين رأوا فيها خروجاً عن الواقع وما يجري على الأرض.

لا تذهب وتتركنا نسعد بإعجابك بصفحتنا على الفيس بوك ... إضغط هنا